أخبار ومتابعات

إغتيال الشيخ عبدالوهاب ميران زهي في بلوشستان

تعرض الشيخ مولوى عبدالوهاب ميران زهي البلوشي مدير كلية أهل السنة كليري كاراوان في مدينة زاداباد اليوم لطلق ناري من قوات الباسيج التابعة للنظام الإيراني الظالم أودت بحياته على الفور، كما أصيب الشيخ محمد صالح ميران زهي وهو إبن أخو الشيخ عبدالوهاب، في منطقة البطن والساق ونقل إلى طواريء مستشفى مدينة جابهار، حيث انه كان برفقة عمه الشيخ عبدالوهاب.

وفي ذات المظاهرات التي اندلعت مؤخراً في إيران قامت قوات الإحتلال الإيراني بإعتقال أربعة ناشطين من البلوش السنة، وذلك لأنهم من أهم المطالبين بوحدة البلاد والمعترضين على وثيقة تقسيم بلوشستان الجديدة.

هذا ما تمارسه الحكومة الأستبدادية في ايران، و التي تدّعى أنها جمهورية اسلامية، في حين انها في الحقيقة تمارس أبشع أنواع الظلم و التميز ضد علماء و دعاة و شباب و مثقفي و ابناء أهل السنة و خاصةَ ضد الكرد و البلوش والاحوازيين.

 

 

(المصدر: موقع عين الوطن)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق