برلمانيون مغاربة يفضُّون ندوة تطبيعية شارك بها وزير إسرائيلي سابق

برلمانيون مغاربة يفضُّون ندوة تطبيعية شارك بها وزير إسرائيلي سابق

نجح نواب وحقوقيون مغاربة من فض ندوة نظمها مجلس المستشارين والجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط بشراكة مع المنظمة العالمية للتجارة بحضور عدد من نواب الكنيست الإسرائيلي بينهم وزير جيش الاحتلال الأسبق “عمير بيرتز”، اليوم الأحد.

وأفاد المرصد المغربي لمناهضة التطبيع النائب عن الكونفدرالية الديمقراطية للشغل عبد الحق حيسان، قاطع الجلسة الافتتاحية للمناظرة الدولية حول موضوع “تسهيل التجارة والاستثمارات في المنطقة المتوسطية وأفريقيا”، بسبب وجود “بيرتس”.

وأظهر فيديو نشره المرصد النائب حيسان يصرخ في وجه بيرتس ويقول: “أنت مجرم حرب”.

كما وجه حيسان كلامه لرئيس الجلسة بالقول: “هذا مجرم حرب وعليه أن ينسحب من البرلمان المغربي”.

من جانبه، دعا الائتلاف المغربي من أجل فلسطين ومناهضة التطبيع الذي يضم 14 هيئة مغربية مناهضة للصهيونية، إلى الاحتجاج أمام البرلمان مساء اليوم، معتبرا في بيان له “أن إصرار الدولة على التطبيع مع الكيان الإسرائيلي احتقارا لمواقف الشعب المغربي وقواه الحية”، مشيرا إلى أن “دعوة صهاينة يتقدمهم مجرم حرب، سبق لمحامين مغاربة رفعوا دعوى قضائية من أجل اعتقاله ومحاكمته، من طرف مجلس يعتبر نفسه يتكلم باسم المغاربة تجاوزا لمشاعر المغاربة واستهتارا بها”.

(المصدر: شبكة قدس الإخبارية)