متابعات

مناهضة الإسلام حاضرة في ألعاب كوريا الجنوبية

ألغت كوريا الجنوبية خطة لإقامة مصلى لضيوف الأولمبياد المسلمين بعد احتجاجات من جماعة مناهضة في البلاد، وفق وسائل إعلام محلية.

وذكرت صحيفة كوريا تايمز أول أمس الجمعة أن السلطات في مدينة غانغننغ -وهي إحدى أكبر المدن المستضيفة للأولمبياد- ألغت الخطة استجابة لحملة توقيعات إلكترونية ضدها شارك فيها أكثر من 56 ألف شخص.

وأوضحت الصحيفة أن المجموعة التي أطلقت الحملة تطلق على نفسها اسم جمعية الإجراءات المضادة للإسلام.

وبرر الموقع الإلكتروني للحملة موقفها بأنه ليس من العدل أن يتم استخدام أموال دافعي الضرائب الكوريين لدعم ديانة معينة دون أخرى، مثل البوذية أو المسيحية.

كما أن الجماعة عبرت للصحيفة عن قلقها من أن “تغض السلطات في كوريا الجنوبية الطرف عن الحركات الإسلامية التي لا تؤثر في المدينة وحسب، بل في البلاد برمتها”.

وقالت إحدى التنفيذيات في الجماعة “لقد شاهدنا ما فعله المتطرفون الإسلاميون الإرهابيون في بريطانيا وألمانيا وفرنسا وبلجيكا ودول أوروبية أخرى”.

وكانت الجماعة قد بدأت في حملتها عقب تداول الأنباء عن بناء غرف للصلاة مطلع يناير الماضي.

وانطلقت فعاليات النسخة الـ23 من دورة الألعاب الأولمبية الشتوية أول أمس الجمعة وتستمر حتى 25 فبراير الجاري، حسب الجزيرة.

 

(المصدر: الجزيرة / هوية بريس)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق