أخبار ومتابعات

تركيا تبدي استعدادها لتقديم الدعم التعليمي لمسلمي الصين

قال وزير الثقافة والسياحة التركي نعمان قورتولموش، “بإمكاننا أن نرسل إلى الصين مصاحف، وكتب الحديث النبوي مترجمة إلى الصينية، كما يمكن لطلبتهم الراغبين في دراسة الشريعة نيل درجتي البكالوريوس والماجستير في تركيا”.

جاء ذلك خلال لقائه “موسى جين” مفتي مدينة شنغهاي اليوم الجمعة، في مسجد “شياوتاويوين” التاريخي في شنغهاي.

وأضاف قورتولموش أن تركيا تريد تعزيز علاقاتها أكثر مع المسلمين في الصين، معربا عن استعداد بلاده لتوعية المسلمين الصينيين بالمسائل الدينية.

وأشار إلى أن هناك مسؤولية كبيرة تقع على عاتق رجال الدين، من أجل تعزيز أواصر التواصل بين الشعب التركي والمجتمع المسلم في الصين.

وأردف “هناك قرابة مليار ونصف مليار مسلم في العالم، ونحن نشكل أفراد هذه الأسرة الكبيرة، وينبغي أن نكون مطلعين على أخبار بعضنا بعضا”.

من جانبه، قال جين إن هناك علاقات وثيقة بين الصين وتركيا.

وأضاف أن هناك ثمانية مساجد في مدينة شنغهاي التي تضم حوالي 130 ألف مسلم، ويصل عددهم مع الوافدين من خارج المدينة إلى 200 ألف مسلم.

وعقب اللقاء، قدم قورتولموش مصحفا هدية إلى مفتي شنغهاي، وتبادل أطراف الحديث مع المصلين في المسجد، والتقط صورا تذكارية معهم.

جدير بالذكر أن 10 أقليات مسلمة من بين 56 أقلية يعيشون في الصين، حيث يقطن أغلب المسلمين ومعظمهم من أصول تركية، شمالي وشمال غربي البلاد، وهم الإيغور، والقرغيز، والكازاخ، والتتار، والأوزبك، والطاجيك، والباوان، وقومية الهوي.

(المصدر: وكالة الأناضول)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق