أخبار ومتابعات

السلطات الإيرانية تغلق المسجد الوحيد للسنّة في مدينة “مشهد”

قررت السلطات الإيرانية إغلاق المسجد الوحيد لأهل السنة في مدينة مشهد وهو مصلى سلمان الفارسي.

 وقال الداعية الإسلامي الإيراني محمد إبراهيم كناني: إن “هذا المصلى تم بناؤه قبل أكثر من 13 عاماً، ويتواجد أكثر من “400” عائلة من أهل السُنة والجماعة في تلك المنطقة التي يقع فيها المصلى الوحيد”.

وأضاف: أن مدينة مشهد فيها بعض المصليات في المنازل وذلك بسبب أن الحكومة الإيرانية تمنع أهل السُنة من بناء المساجد ولا تسمح لهم، لذلك الأهالي يشترون مباني سكنية ويبدلونها إلى مصلى لكي يجتمعون فيها فقط لأداء الصلاة الجماعة وليس هناك أي نشاط آخر، وهم يريدون فقط أن يقيموا شعائر دينهم كصلاة الجماعة.

وتابع “كناني” أن مدينة مشهد كان فيها جامع كبير وتم هدمه منذ أكثر من 20 عاماً، ويتواجد في مشهد وضواحيها أكثر من 50 مصلى، ويسكن في المدينة أكثر من 50 ألف نسمة من السنة وهذا العدد قليل جداً مقارنة بأعداد السكان.

وأوضح أن مصلى سلمان الفارسي تم إغلاقه بتهمة أن هناك عيوب هندسية في المبنى، وهذا غير صحيح بل إنه تم إغلاقه بناء على رغبة السلطات الإيرانية.

*المصدر : صحيفة الرياض

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق