الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين ويستنكر بشدة اقتحام المسجد الأقصى المبارك

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدين ويستنكر بشدة اقتحام المسجد الأقصى المبارك

استنكر فضيلة الشيخ الدكتور علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين واقعة اقتحام المسجد الأقصى المبارك من قبل العصابات الصهيونية، والمستوطنين، وإصابة عدد من المصلين والمعتكفين بجروح متفاوتة جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عليهم،  كما أدان فضيلته هذه الاعتداءات المتكررة من قبل الصهاينة، وخصوصاً في هذه الأيام المباركة وليالي القدر المباركة ، والتي من شأنها استفزاز مشاعر المسلمين عامة والمقدسين خاصة، وتعكير بهجة المسلمين في هذه الأيام.
ومن موقعه يناشد الأمين العام العالمين العربي والإسلامي وجميع المنظمات الحقوقية والاممية  بحماية  المصلين والمقدسيين من هذه الاعتداءات الظالمة  لممارسة حقهم الطبيعي في العبادة بالمسجد الأقصى المبارك.
كما يطالب الفلسطينيين بوحدة الصف والموقف ضد المؤامرات التي تستهدف القضاء على الوجود الفلسطيني في القدس الشريف

{وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ}
أ . د علي القره داغي
الأمين العام

(المصدر: الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق