أخبار ومتابعات

إستطلاع: 40% من مسلمي بريطانيا يحملون الشرطة والمخابرات مسؤولية التطرف

إستطلاع: 40% من مسلمي بريطانيا يحملون الشرطة والمخابرات مسؤولية التطرف

رأى نحو 40% من المسلمين المشاركين في استطلاع للرأي ببريطانيا، أن ممارسات الشرطة وأجهزة الاستخبارات في البلاد، تقف وراء بروز نزعات التطرف.

جاء ذلك في استطلاع أعدته قناة “سكاي الاخبارية” التلفزيونية البريطانية، حيث قدّم 29 % من المسلمين الذين شملهم الاستطلاع، اسبابا أخرى للتطرف، غير أجهزة الأمن والمخابرات.

وردا على سؤال حول الجهة المسؤولة عن منع توجه مسلمين بريطانيين إلى سوريا،  أجاب 44%  “الأسر”، و3%  “الشرطة”، و15% “الحكومة”، و9% “الزعماء الدينيون”، فيما اعتبر 2% أن المدارس تتحمل مسؤولية في هذا الشأن.

 وأظهر الاستطلاع أن أكثر من ربع مسلمي بريطانيا يتعاطفون مع الذين يتوجهون إلى سوريا بهدف الانضمام إلى “داعش”، فيما ترتفع النسبة إلى الثلث بين المسلمات والمسلمين ما دون الـ 35 عاما، ورغم ذلك فإن معظم المشاركين في الاستطلاع سواء من المسلمين أو غيرهم، لا ينظرون بإيجابية للانضمام إلى صفوف المجموعات المتشددة.

وشارك في الاستطلاع الذي تمحور حول مواضيع على غرار الهواجس الأمنية، والغموض السياسي، وجرائم الكراهية، والأحكام المسبقة، ألف مسلم ممن يعيشون في المملكة المتحدة، وعدد مماثل من غير المسلمين بحسب وكالة “الأناضول”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق